كيف تنجو مصر؟

 

 

 

 

لا تعني هذه الكلمة الاستغناء عن كتابة قوانين مفصلة في دستور منظم لشؤون الحياة المختلفة، ولا تعني أن الشعب لا دور له في الحياة السياسية. لكن ذلك كله لا بد أن يكون مؤطرا بما ذكر في الكلمة من ثوابت لا يستفتى عليها أحد. 

حكم الدستور والتصويت عليه

بحث هام بعنوان

حكم الدستور والتصويت عليه

لأبى أسامة السلفي

alt

 للتحميل مباشرة

[حكم الدستور والتصويت عليه - أبوأسامة السلفي.doc

 

 

ما تبعات وضع مجاهدي سوريا بلائحة الإرهاب؟

بيان لأبعاد المكيدة وما سيتبعها من إجراءات والموقف الواجب علينا اتخذاه كأفراد في ستة نقاط سريعة.  

 

 

 


 

 

"الخونة"------------- كتاب مهم

 

بسم الله والحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله



كتاب


الخونة


أخس صفقة في تاريخ الحركة الإسلامية المعاصرة



تأليف

أبو بكر ناجي




روابط التحميل


[ مضغوط zip]
حجم الملف 105 ك.ب

http://file.uploadr.com/da07
http://www.fileflyer.com/view/8VliYBA
http://www.rogepost.com/n/7374020391
http://www.zshare.net/download/kawanh-zip.html
http://up.9q9q.net/up/index.php?f=FHd77ZJHF


[ صيغة وورد ]
حجم الملف350 ك.ب

http://www.zshare.net/download/kawanh-doc.html
http://www.rogepost.com/n/7581008693http://www.fileflyer.com/view/LcjuwBL

 

 

تحميل مباشر

http://ansar-maqdes.3abber.com/file/20625

 

 

(محاربة المشروع الإسلامي بسوريا) كلمة مرئية للشيخ الدكتور إياد قنيبي

محاربة المشروع الإسلامي بسوريا
د. إياد قنيبي
1. شكر لفرنسا
2. تطمين لأوباما
3. وتبرؤ من التطرف والإرهاب.


هذه هي الأهداف الثلاثة لتشكيل الائتلاف الوطني السوري.

من الذي يعرف التطرف ويحكم على فصيل بأنه إرهابي؟!

 

لا تــلـــومـــوا أمـــريــكـــا

بسم الله الرحمن الرحيم



مؤسسة الملاحم للإنتاج الإعلامي



تقدم

 

 

alt 

 

كلمة بعنوان


[ لا تــلـــومـــوا أمـــريــكـــا ] 

 

 

alt 

 

لفضيلة الشيخ / إبراهيم بن سليمان الربيش حفظه الله

 

للتحميل

mp3

/>
/>


wma

https://ia601500.us.archive.org/27/i...o1/latlmo2.wma

https://ia601500.us.archive.org/27/i...o1/latlmo2.wma



صفحة الأرشيف :

http://archive.org/details/latlmoo1


ادعوا لإخوانكم المجاهدين


إخوانكم في
مؤسسة الملاحم للإنتاج الإعلامي

المصدر: (مركز الفجر للإعلام) 

[علَّمني شَيْخِي ] - حِوَار في ضمير شاب من التيار الإسلامي. .. لإسلام أنور المهدى

علَّمني شَيْخِي ...
علَّمني أن "المسجد" مُعَسْكَري و أن "المنبر" خندقي ، فلمَّا لاح له "كُرْسِيُّ الحُكم" هجرهما !!..
علَّمني أن "الياسق" جِبْتٌ كُفْرِيٌّ ، ثم ارتضى لنفسه سُلطة التشريع و خطَّ "الدُّسْتُورَ العالمانيَّ" بيمينه !!..
علَّمني أن "الطَّاغوتَ" نجاسَةٌ ، ثم ارتمى يتقلَّب في بِرَكِ نَجَاسَاتِ طواغيت الغرب و الشرق !!..
علَّمنِي أنه لا عصبية لِحِزبٍ و لا لجماعة ، ثم أوَّل ما حُلَّ قيدُه أنشأ حِزبًا و كَرَّس تقديسَ الجماعة !!..
علَّمني أنه لا عِزَّ إلا بالجهاد ، فلمَّا تمكَّن قَتَل أهلَ الجِهادَ !!..
علَّمنِي أنه لا مُفاوضاتَ مع المُستعْمِرين ، فلمَّا ترأَّسَ كان وسيط الهُدنةِ مَعَهُم !!..
علَّمني أن أبكِي على المسلمين و أدعو لَهُم لاستضعافي ، فلمَّا ادَّعى التَّمكِينَ أصَمَّ أذنيه عن صرخاتِهم !!..
علَّمني أن أُنْكِرَ نفسي و أن أكونَ خَفِيًّا ، فلمَّا عُرِفَ هُوَ دَعَا لنفسه و حَصَر الإسلام فيمن أطاعَه و نفَّذَ أمرَه !!..
علَّمني أن أعمل للهِ وحده لا لمالٍ و لا شُهرةِ و سُلطةٍ و لا مَدِيح ، ثم قبض ثمن أعمالي من الأربعةِ أصنافِ وافِرًا وحده !!..
علَّمني الصبر على المخالِفَ مهما جَنَى و تَجَنَّى ، فلمَّا خالفتُه هُوَ هجرني و حذَّر منِّي و رماني بكلِّ نقيصةٍ كنتُ قد سَتَرتُها عليه !!..
علَّمني أن أترك الدنيا للهِ ، ثم ترك شريعة اللهِ التي ما انتخبه الناس إلا من أجلِها طمعًا في حصادِ الدُّنيا !!..
علَّمني أن "القميص القصير" من لوازمِ هَوِيَتِي ، فلمَّا جالسَ ذوي "التوكسيدو" لَبِسَ "الكْرَافَات" !!..
علَّمني أن إعفاءَ اللِّحيَة شِعَاري ، فلمَّا خالطَ أعدائي قصَّرها حتى بان جلدُ خدَّيه !!..
أو علَّمنِي أن حلقها وسيلةَ تقرُّبٍ إلى الناس لدَعَوتِهِم و كَسبِ محبَّتِهِم ، فلمَّا انتخبه أغلبُ الناس لَم يُعفِيهَا !!..
علَّمني ألا أتكلم إلا في فَنِّي ، فلما أدْمَنَ "التُّوك شُو" أفتى في كُلِّ شيء !!..
علَّمني أن أبذلُ للهِ دمائي ، فلمَّا عطشت الأرض للدماء استبقاني لخدمَتِه و حِفظِ جماعَتِه !!..
أو علّمني أن أحقِنَ الدِّماء لدرءِ المفسدة و دفعِ الفِتنةِ ، فلما أتَتْ مصلحتُه أخرجني ليُسفك دَمِي قُربَانًا لعُلُوِّه الميمون !!..
علَّمني و علَّمني و علَّمني .. ثم خالف ما علَّمني و أتى ما نهاني و لم يعُد كعهدِي به !!..
============================================
قال اللهُ تبارك و تعالى : (فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْراً عَظِيماً) [الفَتْح، 10]
============================================
قال أَبُو إِدْرِيسَ الخَوْلاَنِيَّ، أَنَّهُ سَمِعَ حُذَيْفَةَ بْنَ اليَمَانِ رضي الله عنه، يَقُولُ: "كَانَ النَّاسُ يَسْأَلُونَ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَنِ الخَيْرِ، وَكُنْتُ أَسْأَلُهُ عَنِ الشَّرِّ، مَخَافَةَ أَنْ يُدْرِكَنِي"،
فَقُلْتُ: "يَا رَسُولَ اللَّهِ، إِنَّا كُنَّا فِي جَاهِلِيَّةٍ وَشَرٍّ، فَجَاءَنَا اللَّهُ بِهَذَا الخَيْرِ، فَهَلْ بَعْدَ هَذَا الخَيْرِ مِنْ شَرٍّ؟"
قَالَ: «نَعَمْ»
قُلْتُ: "وَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الشَّرِّ مِنْ خَيْرٍ؟"
قَالَ: «نَعَمْ، وَفِيهِ دَخَنٌ»
قُلْتُ: "وَمَا دَخَنُهُ؟"
قَالَ: «قَوْمٌ يَهْدُونَ بِغَيْرِ هَدْيِي، تَعْرِفُ مِنْهُمْ وَتُنْكِرُ»
قُلْتُ: "فَهَلْ بَعْدَ ذَلِكَ الخَيْرِ مِنْ شَرٍّ؟"
قَالَ: «نَعَمْ، دُعَاةٌ عَلَى أَبْوَابِ جَهَنَّمَ، مَنْ أَجَابَهُمْ إِلَيْهَا قَذَفُوهُ فِيهَا»
قُلْتُ: "يَا رَسُولَ اللَّهِ صِفْهُمْ لَنَا"،
قَالَ: «هُمْ مِنْ جِلْدَتِنَا، وَيَتَكَلَّمُونَ بِأَلْسِنَتِنَا»
قُلْتُ: "فَمَا تَأْمُرُنِي إِنْ أَدْرَكَنِي ذَلِكَ؟"
قَالَ: «تَلْزَمُ جَمَاعَةَ المُسْلِمِينَ وَإِمَامَهُمْ»
قُلْتُ: "فَإِنْ لَمْ يَكُنْ لَهُمْ جَمَاعَةٌ وَلاَ إِمَامٌ؟"
قَالَ: «فَاعْتَزِلْ تِلْكَ الفِرَقَ كُلَّهَا، وَلَوْ أَنْ تَعَضَّ بِأَصْلِ شَجَرَةٍ، حَتَّى يُدْرِكَكَ المَوْتُ وَأَنْتَ عَلَى ذَلِكَ»
[البُخاريُّ، 7084]
============================================
قال سفيان الثوري -رحمه الله- : "إذ أحببتَ الرجلَ فِي اللهِ ؛ ثمَّ أحدَثَ فِي الإسلامِ فَلَمْ تُبْغِضْهُ عَلَيْهِ فَلَم تَحِبّهُ فِي اللهِ" [الحِلْيَة، 7/34].
============================================
الخُلاصة: الحَرَكة الإسلامِيَّة = نقطة .. و من أول السَّطْر ...
============================================

المصدر : http://ansarsharia.blogspot.com/2012/12/blog-post_4.html

 

 

لمن يهمه إنهاء معاناة سوريا

حرس حدود اليهود

 ابو عبدالرحمن المقدسي

 

 

نعم والله إن الكلمات تعجز عن الخروج

خرج جهاد ذو العشريينات من العمر خرج فقط ليعبر عن رفضة لما يحدث في غزة خرج فقط ليشعل إطارات سيارة حول مقر قوات متعددة الجنسيات بالجورة التي تعد قاعدة أمريكية للتجسس وتأمين اليهود
وكان في حراسة هذة القاعدة ثلة ممن باعوا دينهم بعرض من الدنيا زائل
ثلة من مرتزقة المارينز ولكن هذة المرة من مصر
أشعل الإطارات مع مجموعة من الأخوة
وسرعان ما أنطلقت نحوهم مركبات الجيش المصري
شعر الأخوة بالغدر
أنطلق الشباب مبتعدين
لكن تأبي الخسة والخيانة أن تفارق أهلها
أمتشق حرس حدود اليهود الأسلحة وأطلقوا رصاصات الغدر ليقتلوا الشباب الرافض لأفعال اليهود
لكن كانت الشهادة بإذن الله في إنتظار جهاد
الشاب العشريني الذي رحل
ولكنه رحل ليقول للجميع أن الجيش المصري لن يتواني في قتل أي شخص يريد أن ينصر غزة ولو بإشعال دخان في الهواء تعبيرآ عن الغضب
رحل جهاد ليؤكد أن الجيش الذي يحرس قواعد الإمريكان ماأستهدفته رصاصة يوم من الإيام لكن الواضح أنه هو من يخطط ويستهدف ويسهر لتأمين حدود اليهود
فهم بحق حرس الحدود
منع للصحافة من الدخول للتصوير للدمار والقصف
إعتقال أي مشتبه به يحاول نصرة غزة
وأخيرآ قتل من يعبر عن غضبه علي اليهود
وسيخرج علينا من يؤكد أن وراء قنص شاب مسلم مجموعة مسلحة لكن هذة المرة أصابع الإتهام تشير إلي الدولة!!
فمن يقف أمامها في قتل مواطنها!!
فليقف هذا الإرهاب في حق أهل سيناء
فر حرس حدود القاعدة بعد قتل الشاب!!
تلاحقهم لعنات شباب وقبائل عوائل سيناء!! 

|| صواريخ تجاهلتها وسائل الإعلام ||

 الصحفي / عبد الرزاق الجمل



تواجه الجماعات الجهادية مشكلة كبيرة في الوصول إلى وسائل الإعلام، ومشكلة أكبر في تجاوب وسائل الإعلام معها إن هي وصلت، فجميع تلك الوسائل، على اختلاف مشاربها، تعرف موقف أمريكا من تنظيم القاعدة وممن له صلة به، وموقف أمريكا أيضا من أي تناول إعلامي يتعارض مع هذا الموقف.

منذ أشهر وجماعات جهادية في غزة ومصر (لا علاقة لها بحركة حماس) توافي المنتديات الجهادية ببيانات تتبنى عمليات إطلاق صواريخ على مغتصبات يهودية، لكن تلك البيانات لم تُنشر في وسائل الإعلام إلا بشكل محدود جدا، رغم أهمية الحدث، ورغم تأثيرها الواضح على الكيان الصهيوني، إلى درجة أن الدراسة توقفت في بعض المغتصبات.

تدرك إسرائيل أن لا علاقة لحركة حماس ولا لجناحها العسكري بتلك الصواريخ، وأن "مجلس شورى المجاهدين في أكناف بيت المقدس" الذي تبنى معظمها، لا علاقة له بحركة حماس، لكنها تدرك أيضا أن بعضها ينطلق من أرض تديرها الحركة، كما أن إجراءات حماس ضد مطلقي الصواريخ لن تكون بالشكل الذي تريده إسرائيل، رغم الاعتقال والتعذيب.

وتدرك إسرائيل أن عملها الأمني والعسكري ضد مقاتلي تلك الجماعات، لن يحول دون وصول الصواريخ إلى الأراضي التي تحتلها، أو لن يحد منها، فالوضع قبل اغتيال إسرائيل للشيخ هشام السعيدني (أبو الوليد المقدسي) في غزة، هو نفسه بعد اغتياله.

وحين قررت إسرائيل أن تعاقب الأرض التي أُطلقت منها الصواريخ (غزة) ربما للضغط على حركة حماس كي توقف الصواريخ، من خلال تكثيف عملها الأمني ضد عناصر تلك الجماعات، ووصل الأمر بإسرائيل إلى اغتيال قائد الجناح العسكري لحركة حماس، جاء رد الحركة مفاجئا للكيان الصهيوني.

وبرغم الاعتقالات والتعذيب لقادة ومقاتلي الجماعات الجهادية من قبل حركة حماس الملتزمة باتفاق وقف إطلاق النار مع الكيان الصهيوني، إلا أن جماعات الصواريخ شاركت حماس هذه الحرب بقوة، إن لم تكن قد نجحت هي أصلا في جر حماس إلى مشاركتها الحرب.

لكن الجماعات الجهادية لازالت تعاني من المشكلة ذاتها، فعلى الرغم من إطلاقها عددا كبيرا من الصواريخ خلال أيام الحرب الإسرائيلية الأخيرة على غزة، إلا أن وسائل الإعلام تجاهلتها وتجاهلت صواريخها، رغم أن الكيان الصهيوني لا يخشى إلا تلك الجماعات التي لا تؤمن بمفاوضات أو تهدئة مع المحتل بأي شكل.

وبما أن الجماعات الجهادية تنشط خارج حركة حماس، أو لا سلطة للحركة عليها، فإن اتفاق إسرائيل وحماس على وقف إطلاق النار، لا يعني مطلقا أن الصواريخ لن تطال الأراضي التي تحتلها إسرائيل، وإسرائيل تدرك هذا الأمر جيدا. فهل ستستمر إسرائيل في حربها لأن أهدافها لم تتحقق، وقد تحاول اجتياح القطاع، أم ستقبل بوقف إطلاق النار، لأن ما بدا لها من حماس لم تكن تحتسبه؟.

بمقدور حماس أن تفرض شروطها، فموافقتها على وقف إطلاق النار لا تعني أنها ملزمة بملاحقة من يطلقون الصواريخ بالشكل الذي تريده إسرائيل أو الذي لا تريده، واستمرار إطلاق الصواريخ باتجاه أراضي يحتلها الكيان الإسرائيلي لا يعني أن ترد إسرائيل بقصف قطاع غزة.

ما ليس بمقدور حركة حماس هو النجاح في إيقاف الصواريخ التي تطلقها تلك الجماعات، إن قررت الحركة أن تلعب دور الشرطي، تحت أي مبرر، خصوصا وأن تلك الجماعات لا تريد من حماس سوى أن تشاركها الحرب ضد العدو المشترك أو تخلي بينها وبين هذا العدو.

وإن نزلت إسرائيل عند شروط حماس، فيجب أن يُحسب هذا المكسب لجماعات الصواريخ التي تجاهلتها وسائل الإعلام وليس لحركة حماس، أما ما سيحسب لحماس أو عليها في وقت لاحق فهو موقفها من الجماعات الجهادية. 

البحث
المجاهدون فى مصر
    شبكة أنصار المجاهدين
      شموخ الإسلام
        موقع الفرقان "د. إياد قنيبى"
          شبكة الفداء الإسلامية
            أخبار شبكة أنا المسلم
              محاضرات وخطب الدكتور هانى السباعى
                صفحتنا على الفيس بوك
                عداد الزوار
                إعلان
                التقويم
                « يناير 2020 »
                أح إث ث أر خ ج س
                      1 2 3 4
                5 6 7 8 9 10 11
                12 13 14 15 16 17 18
                19 20 21 22 23 24 25
                26 27 28 29 30 31  
                التغذية الإخبارية