يا أهل حزب النور (تعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم)

 

إذا علمنا أن قانون لجنة تكوين الأحزاب في مصر الذي منحكم رخصة لإنشاء وممارسة السياسة من خلال حزبكم (النور؟!!)ينص صراحةعلى أنه لا يجوز إنشاء أي حزب على أساس ديني (في الغايات أو البرامج أو الأهداف أو القيادات أو الأعضاء)
فهل استغفلتم لجنة شئون الأحزاب وحصلتم على رخصة لانشاء حزب (يفترض أنه إسلامي)؟!
أم أن ذلك الشرط المنصوص عليه ينطبق على حزبكم ( والحزب ليس إسلاميا)؟!!
أم أنكم تمارسون نوعا من المداهنة أو التقية السياسية أسوة بمن سبقكم ممن كنتم تحذرون منهم ومن انحرافاتهم منذ عهد قريب؟!!

لقد كنتم تحذروننا منذ عهد قريب من الشرك ... ومن كل أنواعه... وكنتم تدعون إلى كلمة التوحيد قبل توحيد الكلمة.... وكنتم تحذرون من شرك القبور دوما .... وكنتم تحذروننا من شرك التشريع وتقولون أن كل مشرع من دون الله أو مع الله فهو منازع له سبحانه في حقه
فما بالكم اليوم وقد أصبحتم نجوما وضيوفا مستديمين على الفضائيات إذا سئلتم عن شرك القبور وحكم الأضرحة الملحقة بالمساجد وحكم الموالد تتلعثمون وتتهربون من الإجابة التي كنتم تقطعون بها في المساجد منذ عهد قريب؟! هل تغير حكم الله في ذلك ؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
أم أنكم تخشون من ضياع أصوات الصوفية ومريدي الأضرحة وعبادها؟!!!!!!!!!!!!
أما عن شرك التشريع .... فأنا أسألكم وأنتم من علمتمونا ألا نقبل قولا إلا بدليل من الكتاب أو السنة الصحيحة..........بأي ضمير إسلامي؟ وبأي فهم سلفي؟! تدعون الناس إلى المشاركة في برلمان شركي كفري؟! وكيف تقرون بوجود سلطة تشريعية تجعل للبشر ( الذين هم عبيد لله) حق التشريع من دون الله أو مع الله؟! وكيف تقرون أن يبقى شرع الله في المصحف بلا أثر في الحياة ما لم يقره أعضاء البرلمان الذين لهم دون غيرهم حق التشريع (سبحانك هذا بهتان عظيم)

لقد دلستم على الأمة في برنامج حزبكم بألفاظ مطاطة تحتمل معاني كثيرة توهمون المسلمين أن برنامجكم الحزبي يدعو إلى إقامة دولة إسلامية............. فقلتم نسعى إلى بناء دولة حضارية حديثة تجمع بين الأصالة والمعاصرة.... وفسرتم ذلك في صفحة 13 من هذا البرنامج فقلتم .... إنه يجب احترام الارادة العامة للأمة واحترام حقها في اختيار من يمثلها في السلطات التنفيذية والقضائية والتشريعية
أجعلتم إرادة الأمة فوق إرادة الله؟! وتنادون بوجود سلطة تشريعية تشرع من دون الله
إن هذا دين جان جاك روسو وغيره من فلاسفة الالحاد أصحاب نظرية العقد الاجتماعي وليس دين محمد صلى الله عليه وسلم... فاتقوا الله وعودوا إلى دينكم

وبأي حس إسلامي ينادي الدكتور برهامي باحترام سيادة القانون؟!
أسيادة فوق سيادة الله يا دكتور؟! إن كنت تقصد بالقانون الشريعة فهذه تقية وتدليس ولا تجوز في هذا الوقت الذي يجب فيه الوضوح..... وإن كنت تقصد القانون الوضعي فلا أدري ماذا أقول؟!

وأين الولاء والبراء يا مشايخ السلفية؟! اتقوا الله فقد اتسع الخرق على الراقع ولا ندري في أي ثغر نزود عن دين محمد صلى الله عليه وسلم؟!
قد كنا نحذر من غلاة الصوفية ومن الشيعة الرافضة وخطرهم على الاسلام ومن الطواغيت الحاكمين بغير ما أنزل الله فزدتم علينا الخرق اتساعا ففتنتم الناس بفتنة الديمقراطية والحزبية فشتتم طاقات الدعاة

ووالله لقد فرح بفعلتكم دعاة العلمانية وأئمة الكفر ... فرحوا بتنازلاتكم وطرحكم للاسلام كأحد البدائل وعرضها على الناس قبلوها أو ردوها فانزلقتم إلى طريق الانبطاح والتنازلات فجررتم على أنفسكم وعلى الأمة وبالا عظيما..... وإن تظاهر العلمانيون بغير ذلك (ودوا لو تدهن فيدهنون)

يا مشايخ السلفية ويا طلاب العلم الشرعي .... اتقوا الله وعودوا إلى الدعوة السلفية الحقة وتعالوا إلى كلمة سواء بيننا وبينكم... تعالوا لنكفر بالديمقراطية والحزبية والقبة البرلمانية الشركية ونرجع إلى الكتاب والسنة بفهم سلف الأمة

وأعيذكم ونفسي بالله العظيم أن نكون من أهل قوله ( ولو دخلت عليهم من أقطارها ثم سئلوا الفتنة لأتوها وما تلبثوا بها إلايسيرا)......... فوالله لقد تلبثتم بفتنة دهيماء العصر (الديمقراطية) ودخلتم في دينها وحشدتم أنصاركم وكل طاقاتكم إلى برلمانها الشركي وكأنه الفتح الاسلامي المنتظر!!!!!!!!

اللهم إني أشهدك أنني برأت وكفرت بجميع الأحزاب وبكل الدساتير والقوانين الوضعية وبرلمانها التشريعي الشركي وءامنت بدينك وواليت أهل الحق من المجاهدين في سبيلك ومن أهل العلم الراسخين الثابتين على الحق ومن المستضعفين والمظلومين من المسلمين أينما كانوا وأحببتهم فيك يا رب

اللهم رب السماوات والأرض ورب جبريك وميكائيل ورب كل شئ ومليكه اهد جميع المسلمين لما اختلف فيه من الحق بإذنك وطهرهم من نجس ودنس ورجس الحزبية البغيضة والديمقراطية الوضعية الوضيعة واجمعهم على كتابك وسنة نبيك عليه الصلاة والسلام بفهم سلف أمة المسلمين..........ااااااااااااااااااااااامين

 

بقلم الأخ : فارس الكنانة



التعليقات
  • كتب من طرف abououssama:
    التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

    أم أنكم تمارسون نوعا من المداهنة أو التقية السياسية أسوة بمن سبقكم ممن كنتم تحذرون منهم ومن انحرافاتهم منذ عهد قريب؟!!
    ـــــــــــــ
    هذا بيت القصيد .... حلال لهم حران على غيرهم.
    إن السلفيين أس بلاء الأمة..أينما حلوا وقع الشقاق والنفاق - سل جزائري - 200ألف قتيل لم تروي تعطشهم للدماء

التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

البحث
المجاهدون فى مصر
    شبكة أنصار المجاهدين
      شموخ الإسلام
        موقع الفرقان "د. إياد قنيبى"
          شبكة الفداء الإسلامية
            أخبار شبكة أنا المسلم
              محاضرات وخطب الدكتور هانى السباعى
                صفحتنا على الفيس بوك
                عداد الزوار
                إعلان
                التقويم
                « فبراير 2020 »
                أح إث ث أر خ ج س
                            1
                2 3 4 5 6 7 8
                9 10 11 12 13 14 15
                16 17 18 19 20 21 22
                23 24 25 26 27 28 29
                التغذية الإخبارية